ســــــــــــــــــــــــــــــــــايــــــــــــــــــــدم saidm

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
مرحبًا بك أخي الزائر ونتمنى لك زيارة موفقة وجيدة ونتمنى أن تكون بصحة وسعادة دائمة أنت وأهلك الكرام

المواضيع الأخيرة

» بيع وشراء عقارات وشقق بمحافظات القاهرة والجيزة وإيجار مفروش محدد المدة
الإثنين يونيو 11, 2018 2:15 am من طرف saidm

» شرح مواد القانون لطلبة كلية الحقوق بمنطقة الخليج العربي
الخميس مايو 10, 2018 2:31 pm من طرف saidm

» رسالة الماجستير والدكتوراة بسعر أقل بكثير من ذي قبل
الثلاثاء أبريل 10, 2018 2:21 am من طرف saidm

» الأبحاث والدراسات العلمية والترجمة
الثلاثاء مارس 13, 2018 5:14 am من طرف saidm

» اسكتش الوساطة
الثلاثاء نوفمبر 21, 2017 11:43 pm من طرف saidm

» اسكتش ما يحدث داخ نقابة المحامين
الثلاثاء نوفمبر 21, 2017 11:41 pm من طرف saidm

» حصري فيلم الطريقين من أجمل أفلام 2017
السبت نوفمبر 04, 2017 4:15 am من طرف saidm

» الجن والعفاريت سبب هزيمة الزمالك من سموحة بثلاثية
الجمعة أكتوبر 20, 2017 4:31 pm من طرف saidm

» عماد متعب لابد أن يتخذ القرار المناسب لتاريخه الكروي مع الأهلي المصري
الجمعة أكتوبر 13, 2017 1:18 pm من طرف saidm

التبادل الاعلاني

احداث منتدى مجاني

التبادل الاعلاني

احداث منتدى مجاني

    ثورة 25 يناير وما بعدها

    شاطر
    avatar
    saidm
    Admin

    عدد المساهمات : 339
    نقاط : 1024
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 04/06/2009
    العمر : 42

    ثورة 25 يناير وما بعدها

    مُساهمة من طرف saidm في الإثنين مارس 12, 2012 1:15 am

    ثورة 25 يناير وما بعدها
    نحن فى الوقت الذي يقوم العالم كله بحل مشاكله بنفسه، نستعين بالآخرين لحل مشاكلنا، والمرحلة التي تعيشها مصر لا تحتاج إلى الوعظ والإرشاد، فالكثير من القنوات الدينية يقوم بهذا النصح والإرشاد، ولكن كيف نستطيع تغير أنفسنا كشعب بعد ثورة 25 يناير، البعض يقول يجب إعطاء الفرصة للكفاءات العلمية لأن مصر تحتاج فى الفترة القادمة لصحوة علمية تغير وجه مصر ورجل الدين الذي تم اقحامه فى مجال السياسية هذا اضر كثيرا بالمجتمع المصري، لأن الرجل الدين لا يستطيع أن يعمل فى مجال السياسية لأن دور السياسي يبتعد تمامًا عن الوعظ والإرشاد وقال الله وقال الرسول وإنما يقوم باعداد استراتيجيات داخلية وخارجية والتعامل مع المواقف بحنكة سياسية.
    كما أن رجال الدين لا يستطيعون فهم القوانين الحالية لأنهم ليسوا من دارسي القانون الوضعي وأيضا لا يستطيعون وضع الدستور لأن الدساتير تحتاج إلى خبرة كبيرة.
    وإذا اردنا تطبيق المنهج الإسلامي فنجد أننا هنا نصطدم بالمذاهب الفقهية الكثيرة والتي سوف تفتح المجال للخلافات الكبري والتي أيضا تحتاج لوقت طويلة وهذه الفترة سرعة فى وضع دستور ديمقراطي ومن يستطيع البت فى هذا هم رجال السياسية والقضاء والمثقفين العالمين بالسياسية والقانون .
    ودور رجل الدين عمومًا هو إشاعة جو التدين فى جميع الأعمال سواء المادية أو الروحانية، وانحراف رجل الدين عن دوره الحيوي والمؤثر سوف يؤدي إلى غياب الحسي الديني وانكسار المجتمع من الداخل وهنا سوف يظهر جيل لا ديني ولا يؤمن بالدين وهنا سندخل فى نفق مظلم وخطير.
    واهتزاز صورة رجل الدين سوف تكون مشكلة كبيرة إذا لم يثق المواطن فى رجل الدين نتيجة لأفعاله التي أصبحت لا تمت للدين بصلة وفى الفترة الأخيرة ظهرت مجموعة من السلبيات لرجال الدين شاهدنا رجل الدين الكاذب والمنافق والزاني وأنا لا اقصد رجل دين بعينه مسلم أو مسيحي ولكن شاهدنا هذا بأم أعيننا.
    ولذلك لابد من ابتعاد رجال الدين عن السياسية والاهتمام بالدعوة إلى الله والتقرب إلى الله بالطاعات والعبادات وعدم اقحام أنفسهم فيما يؤثر على ثقة المواطنين بهم.
    وإذا خرجنا من الموضوع ودخلنا فى موضوع تجربة الأخوان المسلمين والسلفيين فى المرحلة الأخيرة فنجد قلة الخبرة والحنكة واختلاف الآراء المتابينة، فبعد أن كان الأخوان هم الجبهة المعارضة للنظام السابق وكانوا دائما يطالبون بتطبيق الشريعة الإسلامية وقطع العلاقات مع أمريكا وإسرائيل، وعدم الاعتراف بإسرائيل كدولة بالمنطقة، وأنهم يعارضون وبشدة سياسة الخنوع للأمريكان، فنجدهم عندما وصلوا للبرلمان أول المرحبين بالتعامل مع أمريكا وشاهدنا كيف اجتمعوا اجتماعات مغلقة مع جون ماكين السناتور الأمريكي، وكيف كان لهم دور فى قضية التمويل الأجنبي.
    والسلفيين رجال الدين ورجال الدعوة إلى الله ورسوله انحرفوا عن المنهج السليم للرجل السلفي الذي ينقل لنا الدين كما ورد عن رسول الله صلى الله عليه وسلم والسلف الصالح، وأصبحوا مجرد شخصيات كوميدية كل يوم نسمع عنهم أخبار تقلل من احترام المواطن لرجل الدين، وقضية البكليمي خير دليل على هذا.
    القنوات الدينية:
    وكثرة القنوات الدينية أدى إلى ظهور العديد والعديد من الشخصيات التي أصبحت تعتبر أنفسها هم الفاهمين للدين وغيرهم لا يفهم شيئ وهذا اضر بنا كثيرًا، وأصبحت القنوات تتجار بالدين وأنا لا اقصد القنوات الإسلامية فقط والمسيحية فقط فالجميع أصبح يتجار بالدين وأصبح يريد الترويج للقناة على حساب الدين، هل سأل أحد نفسه من أين مصادر التمويل لهذه القنوات وكيف انتشرت كل هذا الانتشار.
    نعلم أن الكثير من القنوات الدينية إنشئت لدعم دول بعينها بغرض توصيل أفكار للدول أخرى تختلف معها فى المذهب أو الدين، وأصبح الجميع يهاجم بعضه بعض. وشاهدنا الكثير والكثير من رجال الدين الذين انحرفوا بالمنهج وأصبح يسفه من الآخرين ووجدنا اختلاف العلماء واساءتهم الأدب مع بعضهم البعض.
    كيف يتم تقييم رجل الدين؟؟؟
    لابد من الرد على هذا السؤال الهام، حتى تعود الثقة مرة ثانية للمواطن فى رجل الدين، فوجدنا الكثير من رجال الدين يدعون لعدم الخروج على الحاكم وهذا على الجانبين المسلم والمسيحي فقد أمر العديد من رجال الدين بعدم الخروج على الحاكم وشاهدنا هذا جليلا أثناء الثورة ووجدنا تصريحات المواطنين بأنهم قالوا أن رجال الدين أمورنا بعدم الخروج على الحاكم ولكننا كمصريين أردنا أن نشارك فى الثورة للقضاء على الفساد والتخلص من الحاكم الظالم والشلة الظالمة.
    مصر مرة بمرحلة حالكة الظلام، فى ظل حكام دكتاتوريين ولا يهمهم إلا إرضاء السياسيات الخارجية. فنجد أن الدستور المصري على مدار إنشاءه يتم فى ظل سيطرة أجنبية تقوم بوضع هذه الدساتير، ولذلك لم يستفيد المواطن المصري من كل الدساتير السابقة، وأيضًا القوانين التي وضعت فهى قوانين لا تتناسب مع الشعب المصري وعلى سبيل المثال لا الحصر قانون الضرائب المصري كيف تغيير هذا القانون أكثر من مائة مرة وكيف تم تعديله أكثر من مائة مرة بالإضافة إلى إضافة العديد والعديد من قوانين الضرائب والمسميات الغريبة على مجتمعنا الفقير. ضريبة الضرائب العقارية ضريبة المبيعات الضريبة العامة على الدخل، ضرائب الشركات ، والدمغات حدث ولا حرج (الشرطة – التعليم – الصحة – الزراعة – الصناعة) وخاصة دمغة معاونة الشتاء التي كانت دائما توضع فى كل مناسبة تذهب فيها إلى أي مصلحة حكومية.


    _________________
    [size=24][size=24]نقوم بإعداد الأبحاث العلمية وخطط الأبحاث (دبلومات - ماجستير - دكتوراه) وأيضًا الأبحاث بالكامل ويمكننا ارسال مراجع الأبحاث فى اي وقت راسلنا على الايميل t3win1975@gmail.com  أول اتصل على التليفون 00201227101840      ----   00201021308180
    00201146888083
    مفاجأة سعر الورقة كتابة على برنامج الورد 2 جنيه مصري أي ما يعادل تقريبا ريال سعودي والتسليم اون لاين ما عليك إلا ارسال الملف اسكانر أو بي دي اف وسوف نقوم بالكتابة للتواصل عبر الفيسبوك ادخل على saidm mostafa
    نحن نتابع معاك دراستك أول بأول يوجد كورسات فى الاحصاء الوصفي اتصل على الأرقام الخاصة بنا[/size]
    [/size]

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء سبتمبر 25, 2018 3:05 am